عربي ودولي

الأمم المتحدة: عودة الآلاف من لاجئي الكونغو الديمقراطية من أنجولا إلى ديارهم بعد انحسار العنف

الجمعة، 23 أغسطس 2019 01:39 م
   الأمم المتحدة: عودة الآلاف من لاجئي الكونغو الديمقراطية من أنجولا إلى ديارهم بعد انحسار العنف
يحل المساء على كباكبو، قرية صيد الأسماك المؤقتة والتي تأوي 800 لاجئ من جمهورية إفريقيا الوسطى على الجهة الكونغولية من نهر أوبانغي
أ ش أ

قالت المفوضية العليا لشئون اللاجئين إن ما يقدر بنحو 8500 لاجئ من الكونغو الديمقراطية قد غادروا مستوطنة للاجئين في أنجولا للعودة إلى ديارهم في جمهورية الكونغو الديمقراطية وذلك استجابة لتقارير عن تحسن الأمن في بعض أماكنهم الأصلية واهتمامهم بالعودة في الوقت المناسب لبداية العام الدراسي.
وأفاد المتحدث باسم المفوضية التابعة للأمم المتحدة أندريه ماهيسيتش في مؤتمر صحفي في جنيف اليوم الجمعة، بأن أكثر من ألف لاجئ عبروا إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية كما توجه العديد من اللاجئين الآخرين إلى الحدود نحو منطقة كاساى خاصة بعد أن تعافت كاساى من المصادمات المميتة بين الجماعات المسلحة والقوات الحكومية والتي نشبت في 2017 وأدت إلى نزوح ما يصل إلى 1.4 مليون شخص من منازلهم حيث عبر نحو 37 ألفا هربا من العنف إلى أنجولا.
وربط المتحدث عودة اللاجئين من أنجولا إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية بالانتخابات الرئاسية إضافة إلى المناقشات الأخيرة بين لجان لمسؤولين كونغولين وبين اللاجئين في أماكن اللجوء حيث اطلعوهم على التحسينات التي طرأت على الوضع الأمني في مقاطعات كاساى.
وقالت مفوضية اللاجئين إنها تشارك حاليا في مناقشات ثلاثية مع أنجولا وجمهورية الكونغو الديمقراطية لوضع آلية للعودة الطوعية الكريمة والمستدامة للاجئين إلى ديارهم، وأشارت إلى أنها ناشدت حكومتي البلدين تجنب المواقف التي قد يتعرض فيها آلاف اللاجئين للخطر بسبب عدم وجود تخطيط مناسب.
وأشارت مفوضية اللاجئين إلى أنه في الوقت الذي تحسن فيه الأمن في منطقة كاساى في الأشهر الأخيرة إلا أن انعدام الأمن في أماكن أخرى في جمهورية الكونغو الديمقراطية لا يزال قائما حيث يدفع الآلاف لمغادرة منازلهم في المناطق المضطربة في مقاطعات كيفو الجنوبية وكيفو الشمالية وايتورى بالقرب من الحدود مع أوغندا.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق
سوبر كورة
الأسبوع
سوبر كورة